دراسة العمل على إنخفاض معدل مؤشر حوادث الحرائق المنزلية من أجل حماية الأرواح وسلامة الممتلكات.


رقم المبادرة

121

إسم المبادرة

دراسة العمل على إنخفاض معدل مؤشر حوادث الحرائق المنزلية من أجل حماية الأرواح وسلامة الممتلكات.

الهدف

رفع مستوى السلامة العامة

البرنامج

برنامج التحول الوطني

الجهات المشاركة أو المساندة داخل المديرية

الجهات المساندة ذات العلاقة الخارجية

مالك المبادرة

سامي مسعد صالح السلمي

المرحلة

بنك المبادرات

وصف المبادرة

تشهد المملكة تطورا سريعا ومتناميا في مختلف المجالات ولا سيما في النمو المتزايد في المباني السكنية مما يضعنا في تحدي مع المستقبل ، كشفت المديرية العامة للدفاع المدني ارتفاع معدل حوادث الحريق ويبلغ عددها 51781 حريقا بمعدل نشوب ستة حرائق كل ساعة وبلغت نسبة الحرائق المنزلية ما يزيد عن 65% منها خلال العام الماضي ، لذلك من أجل تعزيز وعي المجتمع من المخاطر والإرتقاء بجودة العمال المقدمة أعمل من خلال دراستي العمل على تقليص معدل مؤشر حوادث الحرائق المنزلية من أجل حماية الأرواح وسلامة الممتلكات إن شاء الله ، ترتكز الدراسة على وضع معايير واشتراطات السلامة المنزلية الواجب توفرها بالمنزل من الجهة المعنية وتصدر لائحة بالمخالفات المنزلية من صاحب الصلاحية ويتم إسناد وظيفة الكشف والتحقق من اشتراطات السلامة بالمنزل المحترق إلى ضابط الخفر المناوب عند إنتقاله لموقع الحادث وتسجل المخالفة في تقرير الحوادث اليومية لضابط الخفر ومن ثم يتم تمريرها إلى إدارة التحقيقات بالإدارات العامة الميدانية وعلى ضوء ذلك يتم إستدعاء مالك أو مستأجر المنزل وتحرير مخالفة رسمية إذا كان يستحقها مع مرور الزمن وترسيخ مفهوم اشتراطات السلامة المنزلية ينعكس ذلك إيجابيا على إنخفاض مؤشر الحوادث وتوفير التكاليف المالية لأعمال صيانة الآليات والحفاظ عليها من كثرة الأستخدام وكذلك توفير الوقود والمياه وايضا توفير الوقت والجهد لأعمال أخرى .

شاركنا برأيك